قضايا مصرية
قرض الصندوق: الآثار الاجتماعية للسياسات التقشفية
2016/12/27
بقلم د. سلوى العنترى
0
2046
65
العدد :

تم الإعلان فى الحادى عشر من نوفمبر 2016، عن موافقة المجلس التنفيذى لصندوق النقد الدولى على طلب مصر الحصول على قرض بنحو 12 مليار دولار تصرف على مدى ثلاث سنوات. ويتم منح هذا القرض وفقا لآلية «تسهيل الصندوق الممدد» Extended fund Facilityوهى آلية تتعلق ليس فقط  بعلاج الاختلالات قصيرة الأجل فى كل من الموازنة العامة للدولة وميزان المدفوعات، بل أيضا بتحقيق تغيرات هيكلية طويلة المدى فى البنيان الاقتصادى. لذا فإن صرف القرض يتم على شرائح نصف سنوية، يسبق كل منها مراجعة لما قامت الحكومة بإنجازه من الإجراءات التى تعهدت بتنفيذها وفقا للجدول الزمنى المتفق عليه.

ووفقا لبيان الصندوق بشأن اتفاقية القرض فإن الاقتصاد المصرى يعانى من اختلالات هيكلية طويلة الأجل، زاد من تفاقمها ظروف عدم الاستقرار السياسى والقضايا الأمنية الإقليمية وتباطؤ الاقتصاد العالمى.  

ولعلاج هذه المشكلات يرى الصندوق ضرورة التزام الدولة الصارم بحزمة من السياسات تستهدف استعادة ثقة المستثمرين، وتخفيض عجز الموازنة العامة إلى أقل من 10  % من الناتج المحلى الإجمالى، وإعادة بناء الاحتياطيات الدولية، وتعزيز الموارد العامة، وتشجيع النمو بقيادة القطاع الخاص .

عن الكاتب : مدير عام قطاع البحوث الاقتصادية بالبنك الأهلى سابقاً وأمينة اللجنة الاقتصادية بالحزب الاشتراكى
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق