تقارير
طلقة تحذيرية: لماذا لم تتحول احتجاجات إيران إلى ثورة؟
2018/03/28
بقلم رانيا مكرم
0
244
70
العدد :

يلقى التقرير الضوء على التظاهراتالتي شهدتها إيران فى الثامن والعشرين من ديسمبر 2017، وامتدت خلال شهر يناير 2018، قبل أن تخفت جذوتها تماما، تاركة جدلا واسعا حول الأسباب التى قامت من أجلها هذه الاحتجاجات، ونهايتها المفاجئة، وتأثيرها فى النظام بالرغم من توقع استمرارها، حتى يتم الاستجابة لقدر أكبر من مطالب المحتجين، لاسيما الاقتصادية منها، والتى قامت من أجلها فى الأساس قبل أن تتوسع التظاهرات فى النطاق والمطالب.

وينتهى التقرير بأن النظام في إيران قد يسعى بعد هذه الاحتجاجات للالتفات إلى الداخل بشكل أكبر من قبل النظام الإيرانى، إلى جانب مواصلة الاهتمام بحلفاء الخارج، وهنا يأتى الدور الذى ينتظر أن يلعبه الرئيس الإيرانى حسن روحانى، الذى يرى مراقبون أنه يقف عند مفترق طرق. فالبرغم من الانتقادات الحادة التى وجهت له ولحكومته فى هذه الاحتجاجات، فإنها لا تزال تمثل فرصة أمامه لتحقيق بعض المكاسب والإفلات من الضغوط والعراقيل التى تمارس على إدارته من قبل الجناح المتشدد من التيار المحافظ.

عن الكاتب : باحثة - مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق