رئيس مجلس الإدارة : عبد المحسن سلامة

رئيس التحرير : د. هناء عبيد

ملف العدد

واجهت الديمقراطية التمثيلية فى الدول الغربية فى العقد الأخير، خاصة منذ الأزمة الاقتصادية العالمية عام 2008، أزمات متتالية وضغوطا شعبية متزايدة من أجل  مشاركة المواطنين بشكل أكبر فى عملية صنع القرار، وإضفاء مزيد من الشفافية على إدارة الحكم، وجعل الحكومة أكثر مسئولية عما تتخذه من سياسات. وتعالت الأصوات المطالبة بإعادة هيكلة صنع القرار الديمقراطى، كسبيل لمعالجة نقاط الخلل التى تعانى منها الديمقراطية التمثيلية. انطلاقاً مما سبق، يهدف المقال لتناول مظاهر أزمة الديمقراطية التمثيلية فى المجتمعات الغربية، والأسباب الكامنة ورائها، ثم التطرق لمجموعة من المفاهيم الديمقراطية البديلة التى تنطوى على حزمة من الآليات المقترحة، التى تهدف إلى «مقرطة الديمقراطية»، أو تعميق عملية صنع القرار الديمقراطى.   

وقد تضمنت هذه المفاهيم مفهوم الديمقراطية المباشرة، والديمقراطية الترابطية، والديمقراطية التشاركية، وأخيرا الديمقراطية التداولية، وبالرغم من وجود تشابك وتقارب بين هذه المفاهيم  فإن كلا منها تطرح أفكار مختلفة من أجل توسيع وتعميق عملية صنع القرار الديمقراطى.   

مقالات

دراسات العدد

قضايا ديمقراطية

العدد الحالى 74 أبريل 2019

افتتاحية العدد

! أنتم لا تمثلوننا د. هناء عبيد

لم يعد حديث الأزمة خافتا أو مترددا، كما لم يعد مقتصرا على صعود شخص للحكم هنا أو هناك. أصبحت أزمة الديمقراطية التمثيلية واضحة فى معاقلها قبل منافسيها من النماذج.

الأعداد السابقة