ملف العدد
الانتقال من المتاح إلى الممكن: التكنولوجيا وشفافية الحكومات وحقنا فى المعرفة
2016/06/29
بقلم رامى رؤوف
0
2505
63
العدد :

يناقش المقال أهمية تداول المعلومات باعتبارها من المرتكزات الرئيسية لبناء مجتمع ديمقراطى فعال، فضلا عن أن الإفصاح الحكومى عن البيانات، وترسيخ آليات تمكين المواطنين من الحصول على بيانات يسهم فى حوكمة أكثر فعالية، مشيراً إلى  أن التطور الحادث فى الآليات المشروعة للحق فى المعرفة كان يواجهه على الضفة الأخرى، قيود أمنية وحكومية عرقلت هذا الحق. فعلى سبيل المثال، تطورت منظومة المراقبة التقنية والتجسس من قبل الحكومات على الأفراد بدعوى مكافحة الجريمة والإرهاب.

فى المقابل، استيقظ العالم على ظهور ما عرف بالتسريبات التى تكشف عن بيانات فى غاية الأهمية، وكانت البداية مانشرته ويكيليكس، ثم تسريبات سنودن، وكانت تسريبات وثائق بنما هى الأكبر فى تاريخ صحافة البيانات فى أبريل 2016، ووسط كل ذلك برز مصطلح “كاشفو الفساد”الذى يشير إلى أفراد كانوا يعملون فى مواقع مختلفة بالدولة، وقرروا كشف حقيقة ما يحدث، وإعلام الرأى العام بإتاحة مستندات ومعلومات رسمية أدت إلى تغيير سياسات وطنية ودولية، وتغيير أشكال الحكم، ومعاقبة مسئولى الفساد.

عن الكاتب : تقنى وباحث واستشارى فى الخصوصية وأمن المعلومات
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق