الافتتاحية
2017/07/02
1263
0
67
العدد :
تحولت ظواهر التطرف العنيف والإرهاب من حوادث استثنائية إلى واقع شبه يومى فى مختلف دول العالم. ومع التزايد المخيف فى وتيرة تلك الأحداث، وتباين السياقات التى تحدث فى إطارها، والتغير فى شكل العمليات ونوعية مرتكبيها، تتجدد الحاجة إلى دراسات جادة لطبيعة تلك الظواهر وسبل مواجهتها. ويسعى هذا العدد من مجلة الديمقراطية إلى المساهمة فى تشريح ظواهر الإرهاب والتطرف العنيف، من خلال بحث جذورها، وأسباب تراكمها، والعوامل التى تتغذى عليها، مع التركيز على مستحدثات الظاهرة، وما تستلزمه من تغير فى أدوات معالجتها النظرية والعملية.